منتدي ليكي

أكبر منتدي نسائي شامل لجميع المجالات ولتخصصات
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجماع أثناء الحمل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 141
تاريخ التسجيل : 16/11/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: الجماع أثناء الحمل   الأربعاء ديسمبر 14, 2011 12:40 am



الجماع هل له تأثير على سقوط الجنين أو على المرأة؟



أولا: لا بد من معرفة أن الحمل الذي يكتب له الله تعالى أن يستقر لا يؤثر عليه شيء،

فهو تعالى القائل في محكم كتابه العزيز: {ونقر في الأرحام ما نشاء إلى أجل مسمى} ولذلك فنحن نعتبر الحامل امرأة طبيعية

لا نمنعها من شيء طالما أن وضع الحمل لديها مستقر، أي أنها لا تعاني من نزول دم أو آلام لا قدر الله, وليس لديها تاريخ سابق لولادة مبكرة

أو إجهاض سابق لا قدر الله، ولكن ننصح في الأشهر الأولى، وبالذات إن كان هذا هو الحمل الأول بالتقليل من عملية الجماع؛

نظرا لأنه لا يوجد تاريخ سابق لهذه الزوجة من حيث قدرة جسمها على تحمل الإرهاق والإجهاد الجسدي.

ويجب على الزوج أن يعلم أن التغيرات الهرمونية التي تطرأ على المرأة الحامل قد تجعلها لا تستجيب للعملية الجنسية

كما كانت قبل الحمل، وأيضا فإنها قد تحتاج لاستعمال الملين عند فتحة المهبل؛ لأنه من المتوقع أن تكون المنطقة جافة وتؤدي إلى آلام أثناء الجماع.

وأما بالنسبة للأشياء التي يجب عليها تجنبها فهو تناول أية أدوية لا ينصح بها الطبيب، فعليها فقط تناول حمض الفوليك

بجرعة 400 ميكروجرام بمعدل حبة واحدة يوميا، ولا يجب إجبارها على تناول أطعمة بعينها؛ لأن هذه الفترة يكون فيها تهيج في المعدة وغثيان،

فعليها تناول ما تشتهيه نفسها فقط، والإكثار من شرب السوائل إذا كانت لا تستسيغ الطعام، وهذا لن يضر الجنين ولا الحمل - بإذن الله تعالى -.

أسأل الله تعالى أن يتم الحمل على خير، وأن يجنب الأم وجنينها كل مكروه وسوء.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://leeky.lolbb.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 141
تاريخ التسجيل : 16/11/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: طريقة الجماع في شهور الحمل   الثلاثاء ديسمبر 20, 2011 12:35 am



الأصل في علاقة الجماع بالحمل، فالطبيعي والأشهر هو أن الجماع لا يؤثر على الحمل

في طوال مدة الحمل، ويكون هذا في الحمل الطبيعي المستقر الذي لا يحمل أي مخاطر أو مشاكل

، ولكن في حال كون الحمل غير مستقر من خلال وجود نزيف مثلا فيجب

الحرص تماما أثناء أول 3 شهور من الحمل

حيث قد نضطر إلى التوقف عن الجماع طوال هذه الفترة أو على الأقل مرة على فترات

متباعدة هذا إذا الحمل غير مستقر.

أما إذا كان الحمل مستقرا، ولا يوجد نزيف، والجنين ينمو بشكل سليم فلا خوف من الجماع

، ولكن يراعى في أول 3 شهور الاعتدال

حيث تكون الممارسة مثلا مرتين أو 3 أسبوعيا ويراعى عدم أخذ أوضاع غريبة

، وكذلك عدم العنف أثناء الإيلاج، بل يكون بهدوء وبشكل معتدل

، ويفضل في أول 3 شهور الوضع المعتاد بحيث تكون الزوجة على ظهرها والزوج أعلى منها،

ولكن دون ضغط على بطن الزوجة، أما بعد ذلك في الشهور التالية

وحتى نهاية الحمل فيكون الوضع جنبا إلى جنب

هو الأنسب لتجنب ارتفاع بطن الزوجة، ويمكن مواصلة الممارسة

حتى نهاية الحمل إذا وُجد لدى الزوجين الرغبة في ذلك

، ويبقى أيضا لطبيبة النساء المتابعة للحالة، والرأي في مدى استقرار الحمل من عدمه،

وهل هناك محاذير على الجماع أم لا.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://leeky.lolbb.com
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 141
تاريخ التسجيل : 16/11/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: الجماع أثناء الحمل   الأربعاء ديسمبر 28, 2011 11:04 pm




هل الاتصال الجنسي أثناء الحمل صحّي؟

ما هي الحالات التي يكون فيها الاتصال الجنسي اثنا الحمل مضر؟

ما هي الأوضاع المناسبة للاتصال الجنسي أثناء الحمل؟



لعل اكثر الأسئلة التي تعرض على الأطباء هي حول صحّية الاتصال الجنسي

بين الزوجين أثناء الحمل وماقد يسببه من مضاعفات صحية للمرأة وجنينها.

وقد خلصت العديد من الدراسات العلمية إلى إن الاتصال الجنسي إثناء الحمل هو من الأمور العادية

والتي لاتحمل أي أضرار للمرأة أو جنينها. وأجمعت هذه الدراسات على إن هناك بعض الحالات

التي يكون فيها الاتصال الجنسي

مضرا لصحة المرأة وجنينها ومن هذه الحالات: عندما تكون المرأة قد عانت مسبقا من

إجهاض متكرر

أو ولادة مبكّرة. وجود المشيمة (البلاسنتا) في غير وضعها الطبيعي.ظهور

نزيف أثناء الحمل. ظهور ماء الولادة

. إذا كان الزوج مصابا بأمراض جنسية معدية مثل الهربس والكلاميديا الأمر الذي قد تنتقل

فيه هذه الأمراض للزوجة وبالتالي للجنين مسببا أمراض خطيرة. أما في حالة

عدم وجود أي حالة من هذه الحالات

أو سبب آخر يقرره الطبيب المختص فان الخوف من الاتصال الجنسي بين الزوجين

أثناء الحمل لا مبرر له

وقد يسهم في التباعد العاطفي وبعض التوترات بين الزوجين. ويختلف صحّية الاتصال الجنسي بين الزوجين

أثناء الحمل باختلاف اشهر الحمل: ففي الأشهر الثلاثة الأولى تعاني المرأة الحامل عادة

من أعراض مثل الغثيان والقيء والتعب وعدم الرغبة في الطعام الأمر الذي لا يظهر

الرغبة الجنسية

لديها فعلى الزوج أن يكون مقدّرا ومتفهما لحالة زوجته. مع بداية الشهر الرابع تكون الأعراض السابقة

قد انتهت ويكون مهبل المرأة اكثر احتقانا ولزوجه الأمر الذي يزيد الرغبة الجنسية لديها ويكو

ن الاتصال الجنسي

اكثر سهولة وتصل المرأة عادة إلى نشوة الجماع. لذلك تعتبر الأشهر من الرابع حتى السادس من انسب الشهور

للاتصال الجنسي بين الزوجين. انقسمت الدراسات العلمية حول صحّية الاتصال الجنسي بين الزوجين

ثنا الحمل في الأشهر الثلاثة الأخيرة فمنهم من يقول بعدم صحية الاتصال الجنسي ومنهم وهي الأكثر

قبولا يقول بصحّية الاتصال الجنسي حتى الأيام الأخيرة من الحمل إلا انه ينصح ببعض الوسائل التي من شانها

أن تمنع ظهور أي مضاعفات ومنها: اختيار الوضع الجانبي أو الخلفي للجماع بدلا من الوضع البطني وهذا

سوف يساعد على تجنب الضغط على بطن الحامل. يفضل عدم إيصال المرأة

إلى نشوة الجماع لما يسببه

من انقباض في عضلات الرحم. يجب أن يكون الزوج لطيفا أثناء الاتصال الجنسي ، حيث إن

التعمّق الكثير للعضو

الذكري قد يكون مضر للحامل. استعمال الزوج للعازل المطاطي والذي يساعد في الإقلال من حدوث العدوى

وعدم نزول المني في المهبل، حيث ذكرت بعض الدراسات علاقة المني بالولادة المبكرة في الأشهر

الأخيرة من الحمل.

ويبقى العامل الرئيسي لضمان صحّية الاتصال الجنسي اثنا الحمل ألا وهو المصارحة الحقيقية بين الزوجين وان لا تخجل

أو تتردد المرأة في مصارحة زوجها بما تشعر به وان يكون الزوج اكثر تفهما

وتقديرا وان يحرص كلا الزوجين بمراجعة طبيبهم المختص.



أما وضعيات الجماع أثناء الحمل فيمكن ترتيبها بحسب مناسبتها للمرأة الحامل كما يلي:





1- الوضعية الخلفية الجانبية؛ أي باستلقاء الزوجين على جانبيهما غير متقابلين

، ولكن يأتي الرجل زوجته من الخلف، ويتم الإدخال من الخلف للأمام أي للمهبل

، وهي ليست وضعية صعبة، لكن تتطلب فقط مساعدة المرأة لزوجها ليتمكن من الإيلاج.

2- الوضعية الخلفية الاستلقائية بحيث تستلقي المرأة على بطنها

، لكن ترفعه عن الفراش ليتمكن الزوج من الإدخال؛ وكي لا يحصل ضغط كبير على الجنين.

3- الوضعية الخلفية العمودية بحيث تجثو المرأة على ركبتيها، ونصفها الأعلى موازٍ للفراش

وعمودي على الساقين، ويداها عموديتان على الفراش، وكفاها مستندتان إليه، بينما

يكون الرجل جاثيا أي جالسا بشكل قائم على ركبتيه، ويتم الإدخال من الخلف للأمام.

4- الوضعية الأمامية العمودية بحيث تكون المرأة مستلقية على ظهرها فقط بينم

ا نصفها الأسفل مرتفع، ويشكل زاوية قائمة أو منفرجة قليلا مع نصفها الأعلى

، ويجلس الرجل جاثيا، وقد تكون هذه الوضعية صعبة على الحامل إذا لم تكن معتادة عليها .





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://leeky.lolbb.com
 
الجماع أثناء الحمل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي ليكي :: الفئة التاسعة ( قسم الصحة والجمال ) :: معلومات ونصائح للحوامل-
انتقل الى: